لو ان الشعوب تسمع للاقلية المستضعفة

تخيل لو ان شعب تشيلي قاطع التعديلات الدستورية التي كان يخطط من خلالها الجنرال الطاغية بينوشيه للبقاء في الحكم بحجة ان المشاركة في الاستفتاء اعتراف (بشرعية) مجرم انقلب على رئيس منتخب وقتله ثم قتل الالاف واعتقل عشرات الالاف بخلاف عشرات الالاف الهاربين من بطش بينوشيه خارج البلاد ؟

ماذا لو استسلمت الأحزاب السياسية المعارضة التشيلية والنقابات العمالية للأمر الواقع ؛ وقررت المقاطعة بحجة ان الورق ورقهم والدفاتر دفاترهم وانه كده كده بينوشيه حيزورها واللي حينطق حيتحبس وانه كده كده قاعد ومكمل وكمان أمريكا بتدعمه ؟

هل لو قرر الشعب والمعارضة في تشيلي الإستسلام وممارسة البكائيات بهذه الحجج و التبريرات ؛ كنا سنرى تشيلي التي نراها الآن ؟

هل كان بينوشيه سيسقط ويترك السلطة مجبرا ويسلم السلطة لرئيس منتخب جديد وهل كان العسكر والمدنيين سيستطيعون ترسيم العلاقات المدنية العسكرية لاحقا وصولا للتعديلات الدستورية في 2005 التي اخضعت العسكر لرقابة وسلطة المدنيين ؟

هل كان الشعب التشيلي سيستطيع ملاحقة المجرم بينوشيه بسبب قتل واعتقال عشرات الالاف ثم اعتقاله وربما اعدامه لو لم يكن للقدر رأي آخر بموته قبل القصاص من جرائمة ؟

لقد اجبر الشعب الديكتاتور بينوشيه على تسليم السلطة وأجبر أمريكا على التخلي عن عميلها وأجبرت ارادة الشعب العسكر على التنازل عن الحكم والخضوع للسلطة المدنية فقط لأنهم أدركوا أنهم الأقوى لو أرادوا ولم يستسلموا لسلطة باطشة كانت تمتلك كل مقومات الدولة الأمنية والمخابراتية والدعم الأمريكي .

#التجربة_التشيلية
#شعوب_أطاحت_بحكمها_الطغاة
#لا_للتعديلات_الدستورية

Published by

knight32747

I believe like others who believe in freedom and believe in the change, as I was sick of the leaders that we did not chose or even elect

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s