ال سي سي و الحياة بالصدف البحته


عام 1981 يتلقى النقيب عبد الفتاح السيسى دورة أساسية في سلاح المشاة في قاعدة “فورت بنينج” في ولاية جورجيا الامريكية، ويتعرف على الضابط الأمريكي -المتقاعد حاليا- فرانك فيليبس ويصبح صديقًا شخصيا مقربا له حتى انه يصطحبه معه لشراء خاتم زواجه في كولومبوس في جورجيا.
حدث عظيم.. يثبت ان السيسي..رجل الساعة…اختارته . . الالهة …وتحدث بالصدفة التي تكاد ان تكون مدبرة ..في 31 أكتوبر عام 1999 يتم ضرب الطائرة البوينج 767 التابعة لشركة مصر للطيران بصاروخ أمريكي متطور جدًّا بعد 55 دقيقة من إقلاعها، من أميركا متجهة نحو مصر، و هي الطائرة التي كانت تقل كامل البعثة العسكرية المصرية حينها و على متنها 35 ضابطًا مصريًّا من المخابرات العامة والعسكرية، و3 علماء ذرة، لتتحطم أمام ساحل ماساتشوستس الأمريكي و لم ينج من الحادث أي شخص، سوى ضابط واحد هو : “عبد الفتاح سعيد حسين خليل السيسي” الذي كان من المفترض أن يعود على نفس الرحلة لكنه فوَّت الرحلة عمداً ولم يتحرك من الفندق….و بالصدفة البحتة .. تخرج العميد صدقى صبحى عام 2005 من كلية الحرب في كارليسل بالولايات المتحدة بعد اختياره فى بعثة الزمالة العسكرية وحصوله على دورة اعداد كبارالقادة بأمريكا… كما ان للصلاة ايضا دورات اخر تلعبه ..حيث تخرج العميد عبد الفتاح السيسى عام 2006 من كلية الحرب في كارليسل بالولايات المتحدة بعد اختياره فى بعثة الزمالة العسكرية وحصوله على دورة اعداد كبارالقادة بأمريكا…و بالصدفة البحتة .. د. شريفة زهور” العجوز الصهيونية” التى تجيد العبرية والعربية والأستاذة بكلية الحرب الأمريكية، هى التى تقوم بالتدريس لــ”السيسي” و”صدقي” مادة “الدراسات الإقليمية في الشرق الأوسط ” و((مكافحة الإرهاب)).
و بالصدفة ايضا .. يقوم مستشار الكلية ستيف جيراس ويدعو “السيسي” من بين طلاب الكلية الى بيته لمشاهدة مباراة رياضية ويجعله صديقا مقرباً.
تمر الايام و تدور السنين و تلعب الصدفة و لا غيرها دورا اخر في حياة السي سي… ويقوم بانقلاب عسكرى على الرئيس المدنى فى يونيو عام 2013، ويعترف بانه اخبر وزير الدفاع الامريكى فى مارس 2013 بالانقلاب، وبحسب رويترز أن السيسى أجرى 16 مكالمة هاتفية بوزير الدفاع الأمريكي تشاك هاجل خلال شهر الإطاحة بمرسي ويقول الميجر جنرال انتوني كوكولو قائد كلية الحرب: “أراهن على أن هذا الانغماس التام ساهم أن تبقى خطوط الاتصال مفتوحة”. ثم يخرج على وسائل الاعلام بعد الانقلاب العسكرى الثلاثى فرانك فيليبس واصفًا السيسي بانه “رجل رصين” و”شديد الوطنية” ،وتصف شريفة زهور تجربة التدريس للسيسي وصدقى : بـ”المثيرة” و”الغريبة للغاية” وتقول أن السيسي قام في 30 يونيو بما كان يجب عليه فعله؛ لتأمين مصر والوقوف بجانب الشعب ، فيما يصفه ستيف جيراس بأنه :”جاد وهادئ”. … تلعب الصدف دورا هاما في حياة الطاغية و يلقى تايدا امريكيا .. حيث يؤكد الجنرال كوكولو قائد كلية الحرب في “كارليسل” الامريكية انه يستوفي المعايير حتى يتم التكريم الاعلى للسيسى في الكلية بوضع صورته فى “صالة الشرف” للمبعوثين الذين قادوا جيوش بلادهم وأن إجراءات ضمه بدأت في المضي قدمًا.
ويتم تنصيب السيسي رئيساً لمصر و صدقي وزيراً للدفاع.كل هذا عن طريق الصدف البحته. وينهار على يديهم كل شيء في مصر و بلا استثناء ولا تتحقق سوى مصالح الصهاينة و حلفائهم.
و بالصدفة البحتة ..يتم تطبيق كافة آليات و تقنيات و تكتيكات الاحتلال الصهيوني في فلسطين بواسطة الجيش ” المصري “، و الشرطة ” المصرية ” على الشعب المصري.
ولايزال سيل الصدف البحتة يدعم طاغية “مسر” كما ينطق بها هذا ال سي سي .
وعليكم ان تعلموا وتتبينوا كيف تصنع امريكا عملائها العسكريين و تفكك دول بحفنة عملاء…كل هذا بالصدفة البحتة …و لم يتم تدبير اي شيء و لم تخطط الايدي الخفية و لم تتدخل في صنع قرار ما لاي دولة ما لها سيادتها و حريتها . . . عاش الملك مات الملك شعار الشعوب العربية.
و للحديث بقية طالما في العمر بقية

Published by

knight32747

I believe like others who believe in freedom and believe in the change, as I was sick of the leaders that we did not chose or even elect

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google photo

You are commenting using your Google account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s